قراءة القرآن والنجاة من الفتن .

السؤال: 
كيف يكون القرآن مُنجيًا من الفتن؟
الإجابة: 
القرآن منجي من الفتن؛ لأن القرآن فيه الآداب الشَّرعيَّة، والآداب الدينيَّة، من الأوامر واجتناب النَّواهي، والتّأدُّب بآدابه، والتَّخلُّق بأخلاقه، فالقرآن كله خير، من تدبَّرهُ وتأملَّه نجى من الفتن، لأن في القرآن تعظيم للدماء، والأموال والأعراض والعقول وحمايتها من كل سوء، في القرآن حثُّ المسلم على التَّمسُّك ; بالكتاب والسُّنة، والاستقامة على ; ذلك، في القرآن ما يُرغِّب المسلم فيما عند الله من الثواب، ويُزهِّده في الدنيا، ويُرغِّبه في الآخرة، القرآن كل من تدبَّره وتأملَّه أنجاه الله من الفتن كلِّها ; .