المفتي: الزواج له مكانة ومنزلة عظيمة في الإسلام

أكد سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ مفتي عام المملكة العربية السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء ، أن الزواج له مكانة ومنزلة عظيمة في الإسلام، مشيراً إلى أن الزواج الذي شرعه الله هو فطرة الله التي فطر الناس عليها.وأضاف سماحته في كلمته بمناسبة إطلاق الجمعية الخيرية للزواج والتوجيه الأسري لحملة "الزواج أمان" أن للزواج مكانة رفيعة في الإسلام وهو سنة الحياة واستمرار النوع البشري حتى يرث الله الأرض ومن عليها، مبيناً أن الزوجين بعضهم سكن لبعض وأنس وتعاون في ما بينهما لبناء بيت تغمره السعادة، وكذلك له أثر عظيم في إرواء الغريزة بالطرق الشرعية، موضحاً سماحته أن الشرع لم يأت لكبت تلك الفطرة بل أقرها ونظمها التنظيم العادل بعيداً عن الرذائل والانحراف ووساوس الشيطان.وأكد سماحة مفتي عام المملكة أن الزواج أمان للمجتمع في كل مجالاته "فهو أمان ديني واجتماعي ونفسي وصحي واقتصادي، وفي كتاب الله وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام ما يؤكد على تلك الدلالات". ;وأشاد بإطلاق حملة "الزواج أمان" مبيناً أنها تحمل في طياتها قيماً ومفاهيم يجب تعزيزها في حياة الفرد والمجتمع، والعمل على تصحيح المفاهيم الخاطئة المنتشرة في أوساط الأبناء العازفين عن الزواج، مؤكداً أن الجمعية لها جهود عظمية في تحصين الشباب والفتيات وتأهيلهم بدورات متخصصة، إضافة إلى أنها في هذا العام تقيم برنامجاً لتعزيز وبث القيم التي تساهم في استقرار الأسرة والمجتمع.