العدل بين الابناء.

السؤال: 
نرجو نصيحة للوالد الذي يظلم أبناءهُ، ويُفرِّق بين أبنائه، ويُميِّز بينهم في المسكن، والمأكل وفقكم الله.
الإجابة: 
أيها الأب الكريم، إن برَّ الأبناء بأبائهم واجب، ومُتعيِّن شرعًا، ولكن من أسباب بر الأولاد بآبائهم حُسن خلق الأب مع أبنائه، بأن يؤدي الواجب الذي عليه، من النفقة والكِسوة، والسّكن والتّعليم، والتَّوجيه والتَّربية، وأن يُساوي بينهم في العطاء، وأن يُساوي بينهم في التَّكلُّم في الحديث، فلا يشعُرُ بعضهم بالإهانة، ولا يُشعر بعضهُم أنَّهُ مقرَّب، والثاني بأنه مُبعد، بل الجميع يشعرُ بأن أبيهم واحد، ينظر إليهم نظرة محبةٍ، وحنان ; وشفقة، فإذا فعل الآباء ; ذلك فإني أرجو من الأبناء أن يقوموا بواجبهم، أما إذا الأب تكبَّر عليهم، وأهان بعضهم، وأقصى بعضهُم، واستشار بعضهم، و...الآخر، أو – والعياذ بالله- قسم المال بينهم، ففضَّل بعضهم على بعض، هذا سببٌ لوجود القطيعة بين الرحم، وسببٌ ; لعقوقهم لأبيهم، نسأل الله العافية. ;