المفتي: التبـرع بالدم لأبطال الحد الجنوبي يؤكد تلاحمنا

طالب مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، المواطنين والمقيمين في المملكة بالمشاركة في المبادرة الوطنية للتبرع بالدم لأبطال الحد الجنوبي والتي عنوانها «اشكر أبطال الحد الجنوبي بدمك»، وتنطلق يوم غد الأربعاء ١٨ جمادى الأولى، معتبرا المشاركة فيها واجبا. وقال المفتي: "إن جنودنا البواسل من القوات المسلحة وغيرهم يقومون بأداء واجب ديني ووطني عظيم في تواجدهم وانتشارهم في الحد الجنوبي من بلادنا المباركة؛ وذلك ذودا عن حياض هذا الوطن الغالي، وصد عدوان المعتدين وإجرام المجرمين. فلا شك أن هذا من الجهاد والرباط في سبيل الله، وفي سبيل حماية الحرمين الشريفين، والبقاع المقدسة التي يؤمّها ملايين المسلمين من مشارق الأرض ومغاربها سنويا للحج والعمرة والزيارة وحملة التبرع بالدم لهم تؤكد تلاحمنا ووحدتنا." وأضاف المفتي حفظه الله: سجلت القوات المرابِطة على الحد الجنوبي مواقف بطولية وانتصارات كبيرة على الأعداء في مختلف الأصعدة والميادين. كما أن عددا منهم كتب الله لهم الشهادة والموت في سبيل إعلاء راية التوحيد والإسلام، ودحر راية الكفر والنفاق والإجرام، ومنهم من تحمّل جراحات وإصابات في أجسادهم في المواجهة الباسلة مع العدو، فهؤلاء الأبطال لهم علينا حق التكريم والتقدير والإجلال، كما أن لهم علينا حق الوقوف بجانبهم، ودعمهم بالدعاء والتأييد باللسان والقلم والبيان. وزاد: نظرا لهذه المواقف البطولية والتضحية والبسالة من أبطالنا في الحد الجنوبي ولقيامهم بواجبهم الديني والوطني خير قيام في محاربتهم للعدو المعتدي، والتضحية بأرواحهم للذود عن حياض الوطن ومكتسباته ومقدساته الدينية تاركين خلفهم فلذات أكبادهم، حاملين راية التوحيد، مطيعين للقيادة الرشيدة التي لا تتوانى عن عزة الإسلام والمسلمين ودحر الإجرام والمجرمين، وتعبيرا عما نكنّه لهؤلاء الأبطال من الفخر والاعتزاز بهم وبما يقومون به من الرباط والجهاد، قامت القيادة الرشيدة بتنظيم حملة تبرع بالدم لهم تحت عنوان «اشكر أبطال الحد الجنوبي بدمك» لتساهم هذه المبادرة في رفع الروح المعنوية لجنودنا البواسل في الحد الجنوبي، ولتكون رسالة لكل العالم أن المملكة خط أحمر، وأن جميع مواطنيها يقدمون دماءهم فداء لهذا الوطن الغالي ولقيادته

صورة الخبر: